سفراء الاسلام


 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مجموعه من الحكم والامثال 0

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الوهم
مشرف قسم الادب العربي والاسلامي
مشرف قسم الادب العربي والاسلامي
avatar

انثى عدد الرسائل : 137
العمر : 30
رقم العضوية : 47
تاريخ التسجيل : 07/04/2008

مُساهمةموضوع: مجموعه من الحكم والامثال 0   الثلاثاء أبريل 08, 2008 1:19 am



















هذه مجموعه من الحكم والامثال اتمني ان تعجبكم

اولا في
الجد و العمل

العمل أبلغ خطابٍ
الأفعال أبلغ من الأقوال
فَإِذَا عَزَمتَ فَتَوَكَّل عَلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ المُتَوَكِّلِينَ (قرآن كريم آل عمران 159)
ازرع كل يوم تأكل
اطلب تظفر
اعملوا فكل ميسر لما خلق له (حديث)
الإنسان بالتفكير والله بالتدبير
الحركة بركة
السماء لا تمطر ذهباً ولا فضة
السيف يقطع بحده المرء يسعى بجده
العيش في الدنيا جهاد دائم
الفُرَصُ تَمُرُّ مَرَّ السحاب
إن جهد المقل غير قليل
إن مفاتيح الأمور العزائم



أنجز حر ما وعد
خير الأعمال ما كان ديمة
زرع آباؤنا فأكلنا ونزرع ليأكل أبناؤنا
زرعوا فأكلنا ونزرع فيأكلون
زيادة القول تحكي النقص في العمل ومنطق المرء قد يهديه للزلل
شعيرنا ولا قمح غيرنا
شَمِّرْ وائتزر والبس جلد النمر
علي أن أسعى وليس علي إدراك النجاح
عند الرهان تعرف السوابق
كما تزرع تحصد
لا تؤجل عمل اليوم إلى الغد
لا تعنف طالبا لرزقه
لا تَلُمْ كفي إذا السيف نبا صح مِنِّي العزم والدهر أبى

لا بد دون الشهد من إبر النحل



ليست يدي مُخَضَّبةً بالحناء
ما الناس إلا الماء يحييه جريه
من جال نال
من جد وجد ومن زرع حصد
من سار على الدرب وصل

من سعى جنى ومن نام رأى الأحلام

من طلب العلا سهر الليالي

من طلب شيئا وجده

من عمل دائما أكل نائما

من لا يخطئ لا يفعل شيئا

من لم يحترف لم يَعْتَلِفْ


وإذا وصلت بعاقل أملا كانت نتيجة قوله فعلا


والمرء ليس بصادق في قوله حتى يؤيد قوله بفعاله


وما استعصى على قوم منال إذا الإقدام كان لهم ركابا


وما نيل المطالب بالتمني ولكن تؤخذ الدنيا غلابا


ومن خطب الحسناء لم يغلها الْمَهْرُ


يا طالب الرزق إن الرزق في طلبك


يركب الصعب من لا ذلول له


يساعد الله الذين يساعدون أنفسهم


يسقط الطير حيث يُنْثَرُ الحب وتغشى منازل الكرماء


ثانيا في

الجهل والغباء

ما يأتي بسرعة يذهب بسرعة


العنزة ترعى بمرعاها


السَّرْج المُذهَّب لا يجعلُ الحمار حصاناً


اتق الأحمق أن تصحبه إنما الأحمق كالثوب الخلق كلما رقعت منه جانبا صفقته الريح وهنا فانخرق


اتَّكَلْنا منه على خُصٍّ


أَخْفَقَ حالب التيس


إذا تخاصم اللصان ظهر المسروق


إذا كنت تدري فتلك مصيبة وإن كنت لا تدري فالمصيبة أعظم


أساء سمعاً فأساء إجابة


استندت إلى خصٍ مائلٍ


استنوق الجمل


أسمع جعجعة ولا أرى طحنا


أضعت شاة جعلت الذئب حارسها أما علمت بأن الذئب حراس


الجهل موت الأحياء


الحُمْقُ داء ولا دواء له


الضرب في الميت حرام


الغريب أعمى ولو كان بصيراً


ألقاب مملكة في غير موضعها كالهر يحكي انتفاخا صولة الأسد


الذي لا يعرف الصقر يشويه


الذي لا يعرفك يجهلك


أول القصيدة كفر


أول ما شطح نطح


باب النجار مخَلَّع


باع كرمه واشترى معصرة


بذات فمه يفتضح الكذوب


تطلب أثراً بعد عين


جنت على نفسها براقش


حافٍ يسخر بناعل


حسبه صيدا فكان قيدا


حظ في السحاب وعقل في التراب


حيلة العاجز دموعه


رب زارع لنفسه حاصد سواه


ربما أراد الأحمق نفعك فضرك


كالإبرة تكسي غيرها وهي عريانة


كالأطرش في الزَّفَّة


شر البلية ما يضحك


شفيت نفسي ولكن جدعت أنفي


طبيب يداوي الناس وهو عليل


طمع إبليس في الجنة


عنز استتيست




غاب حولين وجاء بِخُفَّيْ حنين


غضبه على طرف أنفه


فلان قد ركب الفيل وقال لا تبصروني


فيا موقدا نارا لغيرك ضوؤها


قيل للبغل: "من أبوك" قال "الفرس خالي


كالحادي وليس له بعير


كالمحتمي ببيت العنكبوت


كالمستجير من الرمضاء بالنار


كطالب الصيد في عرين الأسد


كلما كثر الذباب هان قتله


كناطح صخرة يوما ليكسرها فلم يضرها وأوهى قرنه الوعل


لا طال توت الشام ولا عنب اليمن


لا مصيبة أعظم من الجهل


لأمر ما جدع قصير أنفه


لسان الجاهل مفتاح حتفه


لكل داء دواء يستطب به إلا الحماقة أعيت من يداويها


ليس الحريص بزائد في رزقه


من تدخل فيما لا يعنيه لقي ما لا يرضيه


من جهل قدر نفسه كان بقدر غيره أجهل


نام ساعة الرحيل


نزل بواد غير ذي زرع


همه لا يتجاوز طرفي ردائه


وذى علة يأتي عليلا ليشتفي به وهو جار للمسيح بن مريم


ومن يجعل الضرغام بازا لصيده تَصَيَّدَهُ الضرغام فيما تصيدا


يبني قصراً ويهدم مصراً


يُدْخِلُ شعبان في رمضان


يدع العين ويطلب الأثر


يدهن من قارورة فارغة


يذبح الطاووس لجمال ريشه


يصوم يصوم ويفطر على بصلة


يَهُبُّ مع كل ريح ويسعى مع كل قوم






ثالثا في

المدح ومكارم الأخلاق


إذا أردت أن تطاع فأمر بما يستطاع


إذا المرء لم يدنس من اللؤم عرضه فكل رداء يرتديه جميل


إذا أنت أكرمت الكريم ملكته وإن أنت أكرمت اللئيم تمردا


كفى المرء فضلا أن تُعَدَّ معايبه


إذا حضر الماء بطل التيمم


اذالم تستحي فأفعل ما تشاء


أطهر الناس أعراقاً أحسنهم أخلاقاً


أعرف الناس بالله أرضاهم بما قسم الله له


اعف عما أغضبك لما أرضاك


أفضل الجود العطاء قبل الموعد


الأقربون أولى بالمعروف (حديث)


الْبِشْرَ دال على الكرم


التكبر على المتكبر تواضع


التواضع من مصائد الشرف


الجودة من الموجودة


الحر تكفيه الإشارة


الحِلْمُ سيد الأخلاق


الدال على الخير كفاعله


الرفق بالجاني عتاب


السر أمانة


الشريف إذا تَقَوَّى تواضع والوضيع إذا تَقَوَّى تكبر


الصدق دليل التقوى


الصدق يحسن بالفتى والكذب يحسب من عيوبه


الضحك بلا سبب من قلة الأدب


العتاب خير من الحقد


العتاب صابون القلب


العفة جيش لايهزم


العفو عند المقدرة


العفو يصلح الكريم ويفسد اللئيم


الغنى في يد اللئيم قبيح قدر قبح الكريم في الإملاق


الفضل ما شهدت به الأعداء


القدوة الحسنة خير من النصيحة


القدوة الحسنة خير من الوصية


القناعة كنز لا يفنى


الكذب داء والصدق دواء


الكريم من أكرم الأحرار


الكريم يظلم من فوقه واللئيم يظلم من تحته


المؤمن كالنحلة تأكل طيبا وتضع طيبا


المرء بالأخلاق يسمو ذكره


النظافة من الإيمان


النعمة عروس مهرها الشكر


الوعد سحاب والإنجاز مطره


أملك الناس لنفسه من كتم سره


إن الله يحب معالي الأمور ويبغض سفاسفها


إن المقْدِرة تُذْهِبَ الحفيظة


المرء بأصغريه : قلبه ولسانه


إنما سُمِّيتَ هانئاً لتهنأ


إنه نسيج وحده


أولى الناس بالعفو أقدرهم على العقوبة


إياك وما يعتذر منه


بالأرض ولدتك أمك


بِشْرُ الكريم في وجهه يلوح


بيت المحسن عمار


تاج المروءة التواضع


ترك الذنب أيسر من الاعتذار


تمام الصدق الإخبار بما تحمله العقول


تناس مساوئ الإخوان يدم لك وُدُّهُمْ


حُسْنُ الخلق خير قرين


حُسْنُ الخلق يذيب الخطايا كما تذيب الشمس الجليد


حُسْنُ الخلق يوجب المودة


حق من كتب بمسك أن يختم بعنبر


خلقت مُبَرَّأً من كل عيب كأنك قد خُلقْتَ كما تشاء


خير الناس للناس خيرهم لنفسه


خير الناس من فرح للناس بالخير


خير صِلاتِ الكريم أَعْوَدُها


خيركم خيركم لأهله (حديث)


ذكر الفتى عمره الثاني


ساقي القوم آخرهم شراباً


سر النجاح على الدوام هو أن تسير إلى الأمام


سيد القوم خادمهم


شكرت جميل صنعكم بدمعي ودمع العين مقياس الشعور


صلاح أمرك بالأخلاق مرجعه فَقَوِّم النفس بالأخلاق تستقم


عامل الناس برأي رفيق والق من تلقى بوجه طليق


عامل الناس بما تحب أن يعاملوك به


عصفور في اليد خير من عشرة على الشجرة


عندما تكون في روما تصرف كما يتصرف الرومان


فرط الأنس مكسبة لقرناء السوء


فلان دُرَّةُ التاج وواسطة العقد


فَمَن يَعمَل مِثقَالَ ذَرَّةٍ خَيرًا يَرَهُ (قرآن كريم الزلزلة 7)


في سعة الأخلاق كنوز الأرزاق


قُل كُلٌّ يَعمَلُ عَلَى شَاكِلَتِهِ (قرآن كريم الإسراء 84)


قلب المؤمن دليله


قليل في الجيب خير من كثير في الغيب


قَولٌ مَّعرُوفٌ وَمَغفِرَةُ خَيرٌ مِّن صَدَقَةٍ يَتبَعُهَا أَذًى (قرآن كريم البقرة 263)


كل امرئ بما يحسنه

كما أن السؤال يُذِلُّ قوما كذاك يعز قوم بالعطاء


لا تشن وجه العفو بالتأنيب


لا تكن حلواً فتؤكل ولا مراً فترمى


لا تمازح الشريف فيحنق عليك ولا الدنيء فيتجرأ عليك


لا تنه عن خلق وتأتي مثله عار عليك إذا فعلت عظيم



لا خير فيمن لا يَأْلَفُ ولا يؤلف


لكل مقام مقال ولكل زمان رجال


للشدائد تُدَّخَرُ الرجال


لو كان الكذب ينجي فالصدق أنجى


ما كل من قال قولا وفى


ما هو إلا بستان


من حسن إسلام المرء تَرْكُهُ ما لا يعنيه


معاتبة الإخوان خير من فقدهم


من تواضع لله رفعه


من حسن خُلُقُه استراح وأراح


من حسن خُلقُه وجب حقُّه


من شابه أباه فما ظلم


من شَبَّ على شيء شاب عليه


من عرف نفسه عرف ربه


من لم يقنع باليسير لم يكتف بالكثير


نعم الثوب العافية إذا انسدل على الكفاف


نعم العون على المروءة المال


نعم المؤَدِّبُ الدهر


نعم حاجب الشهوات غض البصر


هذا الشبل من ذاك الأسد


هي الأخلاق تنبت كالنبات إذا سقيت بماء المكرمات


هيهات تكتم في الظلام مشاعل


وأحسن منك لم تر قط عيني وأجمل منك لم تلد النساء


وإنما الأمم الأخلاق ما بقيت فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا


وإني وإن كنت الأخير زمانه لآت بما لم تستطعه الأوائل


وأي الناس ليس به عيوب


وتأتي على قدر الكرام المكارم


وتعظم في عين الصغير صغارها وتصغر في عين العظيم العظائم


وَلَو كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ القَلبِ لاَنفَضُّواْ مِن حَولِكَ (قرآن كريم آل عمران 159)


ومهما يكن عند امرئ من خَليقَةٍ وإن خالها تَخْفَى على الناس تُعْلَمِ


يد الحر ميزان


يَغْرِفُ من بحر


منقووووول














ابنة فلسطـــــــــــــــــــــــــــ الوهم ـــــــــــــــين



الجريـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــح







_________________
لئن سالتني يارب يوم القيامة عن ذنبي لاسالنك عن رحمتك

ولئن سالتني يارب عن تقصيري لاسالنك عن عفوك

ولئن قذفتني في النار لاخبرن كل اهل النار اني احبك
============================
جسمي على البرد لا يقوى .. ولا على شدة الحرارة ..

فكيف يقوى على حميم .. وقودها الناس والحجارة ؟؟ ..
============================
عن الدنيا سنرتحل .. يرافق سيرنا العمل .. فإما روضة

تشدوا وإما القبر يشتعل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مجموعه من الحكم والامثال 0
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سفراء الاسلام :: القسم الأدبي :: حكم وأمثال-
انتقل الى: